فيديو | "MAD Solutions" تُطلق المقدمة الإعلانية للفيلم الوثائقي "Les Petits Chats"

فيديو | MAD Solutions تُطلق المقدمة الإعلانية للفيلم الوثائقي Les Petits Chats

قبل طرحه في دور العرض المصرية، ابتداءً من الأربعاء 29 مارس، أطلقت شركة MAD Solutions المقدمة الإعلانية الرسمية للفيلم الوثائقي الموسيقي Les Petits Chats للمخرج شريف نخلة، والتي تكشف عن بعض المقاطع الأرشيفية لحفلات فريق Les Petits Chats بالإضافة إلى مقابلات مع أعضائه، لتعبر عن الأجواء الموسيقية العامة للفيلم.

Les Petits Chats من إخراج وإنتاج الفنان شريف نخلة، ويحمل الفيلم اسم فريق موسيقي أسطوري تأسس في عام 1976 على يد الفنان وجدي فرنسيس بالتعاون مع عزت أبو عوف وعمر خيرت، وبعد 30 عامًا من تفرق أعضاء الفريق، يعودون بحفل واحد أخير في ربيع 2010، ليقدموا موسيقاهم لمرة أخيرة أمام نفس الجمهور، ولكن بعد أن تقدم الجميع في العمر وتغير العالم من حولهم.

ويستكشف الفيلم تلك الأسئلة التي اشتعلت داخل أعضاء الفريق الستة، وهي أسئلة تجيب عليها حياتهم الحالية واختياراتهم التي اتخذوها منذ تفرقهم. وقد شارك في الظهور بالفيلم عدد من نجوم الفن والثقافة، سواء الآن أو في تلك الحقبة الذهبية الماضية، ومنهم: عزت أبو عوف وعمر خيرت وصبحي بدير وسمير صبري ومحمد سلماوي.

انطلق فيلم Les Petits Chats في عرضه العالمي الأول بالدورة الـ18 من مهرجان مشاهد عربية للسينما العربية المعاصرة 2015، حيث نجح في اجتذاب جمهور كبير لترفع قاعة عرضه لافتة كامل العدد في عرضين، وترشح لـ جائزة لجنة التحكيم، كما كانت له جولة دولية في المهرجانات السينمائية، تضمنت مهرجان كاسكايد للفيلم الأفريقي بمدينة بورتلاند الأمريكية، ومهرجان طريق الحرير السينمائي بأيرلندا وأسبوع السينما العربية بنيويورك.

شريف نخلة، مخرج ومنتج مصري، وُلد في ولاية بوسطن الأمريكية حيث قضى طفولته قبل أن يعود إلى العالم العربي، درس المسرح والإعلام في الجامعة الأمريكية بالقاهرة.

أول أعماله كمخرج كان الروائي القصير Miraculum (2006) الذي شارك في أكثر من 25 مهرجانًا سينمائيًا بأنحاء العالم، وفاز بثلاث جوائز، منها جائزة أفضل فيلم اجتماعي/سياسي في مهرجان نيويورك السينمائي الدولي للأفلام المستقلة، ويناقش الفيلم قصة حب تنشأ بين مراهق مسلم ومسيحية، وفي عام 2009 بدأ نخلة العمل في فيلمه الوثائقي الطويل الأول Les Petits Chats، وهو حاليًا يعمل على مشروع أول أفلامه الطويلة.