ْمتهمان يبيعان امرأة لشرطي متخفٍّ بـ 2800 درهم

ْمتهمان يبيعان امرأة لشرطي متخفٍّ بـ 2800 درهم

أحالت النيابة العامة في دبي، متهمين آسيويين إلى محكمة الجنايات بتهمة الاتجار في البشر، بعدما حاولا بيع امرأة إلى مصدر متخفٍّ تابع لشرطة دبي بمبلغ 2800 درهم، وكان المتهمان احتجزا المرأة وأجبراها على ممارسة الدعارة، ووجهت النيابة إلى أحدهما تهمة الاغتصاب.

وذكرت المجني عليها بتحقيقات النيابة أنها حضرت للعمل في الدولة قبل نحو سنة ونصف السنة لدى شخص خليجي، وتعرفت إلى المتهم الأول (م.أ) الذي عرض عليها العمل لديه بنظام الساعة في المنازل، وساعدها على الهرب وطلب منها العمل في الدعارة، إلا أنها رفضت فاعتدى عليها بالضرب واغتصبها حتى رضخت له، إلى أن طلب منها مرافقة المتهم الثاني (م.ع) لبيعها لشرطي متخفٍّ ، فداهمت الشرطة المكان وألقت القبض عليهم جميعاً.

من جهته، قال شاهد الإثبات من شرطة دبي إن معلومات وردت حول اعتزام المتهم الأول بيع امرأة بمقابل 2800 درهم، فتم التأكد من المعلومة واستصدار إذن من النيابة العامة وإلقاء القبض عليه متلبساً. وأقرّ المتهم الأول بأنه عرض المجني عليها للبيع مقابل 2800 درهم، واعترف المتهم الثاني بأنه يعمل حارساً أمنياً للشقة التي تزاول فيها الدعارة وضبط داخلها خمس فتيات آسيويات.