القائمة تسجيل الدخول
loading
إلى
كل المصادر

كل الكتاب

كل التصنيفات

محمد بن زايد يبحث مع الرئيس المصري سبل مكافحة الإرهاب

محمد بن زايد يبحث مع الرئيس المصري سبل مكافحة الإرهاب
5 يوم

بحث ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، خلال الاجتماع الذي عقد مساء اليوم الإثنين في القاهرة، مع رئيس جمهورية مصر العربية، عبد الفتاح السيسي، العلاقات الأخوية بين البلدين وعدداً من القضايا الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك.
ونقل الشيخ محمد بن زايد آل نهيان في بداية اللقاء تحيات رئيس الدولة، الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان إلى الرئيس عبدالفتاح السيسي، وتمنياته لجمهورية مصر ولشعبها الشقيق التقدم والازدهار ودوام الأمن والأمان.
وجرى خلال اللقاء بحث تعزيز العلاقات الأخوية المتينة وسبل تطويرها بما يحقق المصالح المشتركة للبلدين والشعبين الشقيقين، بحضور نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة، الشيخ منصور بن زايد آل نهيان.
كما استعرض الجانبان مختلف مجالات التعاون القائمة بين البلدين ومستوى التنسيق في العديد من القضايا التي تهم البلدين، خاصة الجوانب السياسية والاقتصادية والتنموية، ومناقشة القضايا الإقليمية والدولية وتطورات الأحداث والمستجدات في المنطقة.
وأكد الشيخ محمد بن زايد آل نهيان "حرص الإمارات، بقيادة الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، على تعزيز وتوطيد العلاقات الأخوية الوثيقة بين البلدين بما يحقق المصالح المشتركة، ويعزز الأمن والاستقرار لدول المنطقة وشعوبها".
وأشار إلى أن "تصاعد خطر التطرف والإرهاب في المنطقة والعالم في الآونة الأخيرة، بات يتطلب من الدول العربية أن تقف صفاً واحداً في مواجهة هذه الظاهرة، التي تسعى إلى تدمير مقدرات شعوبنا، وحقها في الأمن والاستقرار والتنمية".
كما أكد ولي عهد أبوظبي "دعم الإمارات لجمهورية مصر ووقوفها الثابت إلى جانب مصر قيادة وشعباً في مواجهة الإرهاب والتطرف"، مشيراً إلى أن "الدولة تحرص على تعزيز التعاون مع مصر وباقي الأشقاء العرب من أجل عودة الاستقرار في المنطقة، والتصدي للأجندات المشبوهة التي لا تريد لمنطقتنا الخير وتسعى إلى إثارة عوامل الفوضى والاضطراب بين ربوعها وتستهدف أمن واستقرار وسلامة الشعوب العربية".
ومن جانبه أعرب الرئيس المصري عن شكره وتقديره لدولة الإمارات بقيادة الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان على مواقفها المشرفة ووقوفها إلى جانب مصر وشعبها في كافة الظروف، مؤكداً "حرص مصر على مواصلة تطوير العلاقات الثنائية على كافة الأصعدة".