تباين بورصات الخليج ونتائج ضعيفة تضغط على عمان

تباين بورصات الخليج ونتائج ضعيفة تضغط على عمان

تباينت أسواق الأسهم الخليجية اليوم (الأحد)، في ظل الاتجاه الصعودي للأسهم العالمية مع ارتفاع مؤشر دبي ليختبر مستوى مقاومة فنية، بينما ضغطت نتائج مالية ضعيفة على بورصة سلطنة عمان.

وارتفع مؤشر سوق دبي واحداً في المئة إلى 3573 نقطة في تعاملات متواضعة ليغلق عند ذروته في نيسان (أبريل) الماضي. وصعدت ثمانية أسهم من العشرة أسهم الأكثر تداولاً في السوق، وزاد سهم «الاتحاد العقارية» 0.3 في المئة وكان الأكثر نشاطاً.

وزاد المؤشر العام لسوق أبو ظبي 0.2 في المئة مع صعود سهم مصرف «عجمان» 2.6 في المئة، على رغم أن البنك سجل هبوطاً متوسطاً في صافي ربح الربع الثاني من العام.

وتراجع مؤشر بورصة قطر 1.3 في المئة مع هبوط سهم بنك «قطر الوطني»، أكبر مصرف مدرج في البلاد، بنفس النسبة. وارتفع السهم 4.2 في المئة الخميس الماضي، بعدما سجل البنك زيادة 3.6 في المئة في أرباح الربع الثاني في وقت سابق من الأسبوع.

وفي سلطنة عمان، انخفض مؤشر سوق مسقط للأوراق المالية 1.1 في المئة، بعدما أظهرت سلسلة من النتائج المالية الضعيفة التأثير السلبي لهبوط أسعار النفط وإجراءات التقشف الحكومية على اقتصاد البلاد.

وتراجع سهم «ريسوت» للأسمنت 0.8 في المئة، بعدما سجلت الشركة انخفاضاً في صافي ربح النصف الأول من العام بحوالى الثلثين عن العام الماضي مع هبوط الإيرادات أيضاً. وهبط سهم «العمانية للاتصالات» (عمانتل) 3.3 في المئة، بعدما سجلت الشركة انخفاضا بلغ 39 في المئة في صافي ربح النصف الأول مع ضعف الإيرادات.

وانخفض سهم بنك «ظفار» 3.2 في المئة، بعدما هبط صافي الربح المجمع للمصرف في النصف الأول 13 في المئة، بينما هوى سهم «الغاز الوطنية» ثمانية في المئة في تداول هزيل للغاية، بعدما قالت الشركة إن «أرباحها في النصف الأول من العام انخفضت بأكثر من النصف».

. .