الولايات المتحدة تزيل شركة Kaspersky Lab من قائمة البائعين المعتمدين بسبب تهمة التجسس

الولايات المتحدة تزيل شركة Kaspersky Lab من قائمة البائعين المعتمدين بسبب تهمة التجسس
1 أسبوع

كانت شركة Kaspersky Lab المتخصصة في تطوير برامج مكافحات الفيروسات والبرمجيات الأمنية الأخرى تحت التدقيق والمراقبة في الولايات المتحدة الأمريكية بسبب علاقاتها المزعومة مع الحكومة الروسية. مؤسس الشركة، المهندس Eugene Kaspersky أوضح مؤخرًا بأنه مستعد لتقديم الشفرة المصدرية الأساسية للبرمجيات الخاصة بالشركة للحكومة الأمريكية لتبديد المخاوف بشأن كون منتجات الشركة تعد بوابة للمخابرات الروسية للوصول إلى أجهزة المستخدمين. ولكن يبدو أن ذلك لم يساعد، لأن الحكومة الأمريكية قامت بإزالة Kaspersky Lab من قائمتين للبائعين المعتمدين.

وقد تم الآن إزالة شركة Kaspersky Lab من قائمة الموردين المعتمدين لخدمات تكنولوجيا المعلومات ومعدات التصوير الرقمية. وقالت متحدثة بإسم إدارة الخدمات العامة الأمريكية أنه تم إتخاذ هذا القرار بعد ” مراجعة ودراسة متأنية “. وتعد هذه أكبر خطوة ضد شركة برمجيات منذ أن أصبح المسؤولين في الحكومة الأمريكية مشبوهين بصلاتهم بالسلطات في روسيا.

من جهتها، تؤكد شركة Kaspersky Lab بأنها لم تساعد أبدًا، ولن تساعد أبدًا أي حكومة في العالم في جهودها للتجسس الإلكتروني “. وكان القصد من عرض تقديم الشفرة المصدرية لبرامجها هو إزالة هذه المخاوف، ولكن لا يبدو أن الحكومة الأمريكية مهتمة بالعرض المقدم من قبل Eugene Kaspersky.

وقالت شركة Kaspersky Lab في بيان لها أنها لم تتلقى أي إشعار من أي وكالة حكومية حول التغيير في قائمة البائعين المعتمدين. ويضيف البيان بأن الشركة تشعر بأنها ” تقع في وسط معركة جيوسياسية حيث يحاول كل طرف استخدام الشركة كبيدق في لعبتهم السياسية “.